المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ورحل الشاب .. شيخ الشباب ..



ans
10-07-2006, 05:38 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ..

(( يا أيتها النفس المطمئنة ، إرجعي إلى ربك راضية مرضية ، فادخلي في عبادي وأدخلي جنتي ))

كوكبـاً كوكبـاً نفقـدُهم ، أولئك الذين يُـنيرون ليـاليـنا باللُّهـاث خلفَ أحلامِهِم التي تجعـلُ الحياةَ ممتعـةً حتّى للمعذّبينْ .

ليلكـةً ليلكـةً تعرى حدائِـقُنا من وجوهٍ أليفة ، طالما طوت ابتساماتـُها كثيراً من متـاعِبنا . ولكنهَّم ـ أيضاً ـ ينطفئونَ لِتـُشِعَّ أعمـالـُهم في سمـاءِ أيَّـامنا ، وتكسِرَ أرجلَ العُـتمـةِ التي يصطنعها متسلقونَ بلا ملامح .

وهكذا في صبيحة يوم السبت 14 رمضان 1427/ 7 تشرين الأول 2006 ، عَبَرَ عَلَمٌ من أعلامِنا جسرَ الأبديةْ وتخلّصَ من ثوبهِ الطارئ ، ومن أعباءِ الجسد ، من غير أن يجزَعَ ، لأنَّـهُ يُدركُ أنَّ الموتَ لايعني خاتمـةَ المطافْ إلاّ لأحزانِـه .

فضيلة الشيخ باسل عبد الرحمن الجاسر لم يحظ بما هو أهل له في الدنيا ، لعل الله يعوض عليه في الآخرة.ولعل محبيه يواصلون نهجه الطيب.
أذكر أن جلسات معدودات ضمتنا معا لنتبادل النقاش حول قضايا الحياة ، ووجدته باحثاً جاداً رصيناً يحرص على العلم ، كما يحرص على المساهمة في تطوير الأمة من خلال المنابر المختلفة التي كانت متاحة له، وكان جديراً بالإطلال منها .

رحل أبو عبد الرحمن منساباً في الموت ـ الظاهرة الوحيدة التي تجعـلُ الآخرين يعـانونَ آثارَهُ دون الشـخص الذي يـنسـابُ فـيـه .

بكاهُ ذووهُ والأصدقاء ، وبدت حلب حزينةً ، بينما اكتسبت دارُ الفقيد مهابـةَ فُقدانِـهْ وقد اكتظت بالمعـزّين الذين أصغوا بإجلال إلى الذي تسمـعُـهُ الجبالُ فتخرُّ ساجدةً من خَشيةِ الله . وهكذا بدا الاشيخ باسل حاضراً في غيابه ، تفوحُ من دارِه رائحةُ وقارِهْ ، ويعبقُ التاريخُ بينَ حناياها .

بوركت جهودُك أبا عبد الرحمن ، ولعـلَّ آثارَك ودماثـةَ أخلاقِك ، ورحابةَ صدرِك ، تخلّدُكَ في جنانِ الله حيث تطالـُكَ رحمتـُهُ وهو { ربُ العالمين ، الرحمنُ الرحيم، مـالكُ يومِ الدين } فياربْ أنتَ القادرُ على جـعـلِ أبي عبد الرحمن في { صراطِ الذين أنعمتَ عليهمْ } ....آمين .

العزاء مقدم للأمة الإسلامية برحيل رجل من رجالها وداعية من دعاتها ستذكره قلوب المحبين وسيواصلون السير على طريقه .. طريق الهدى .. طريق الدعوة ..

إنا لله وإنا إليه راجعون ..

Aya
10-08-2006, 04:53 PM
إنا لله وإنا إليه راجعون

توفي في نفس اليوم ..والد الدكتور أحمد شادي الجندي ..


أسأل الله لهما الرحمة ...


لا ندري بأي ساعة ستعلن نعوتنا ..


لا أدري ان كنا سنجد من يقرأ لنا الفاتحة أو القرآن ..عند وفاتنا ..



ما رأيكم بقراءة ختمة قرآن على روحيهما .....عسى أن يُقرأ على أرواحنا يوماً ما


؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ReMe
10-08-2006, 04:55 PM
رحم الله الشيخ الشاب باسل جاسر وألهمنا من بعده الصبر والسلوان...
وإنّا لله وإنّا إليه راجعون...حسبنا الله ونعم الوكيل

ans
10-08-2006, 10:17 PM
ما رأيكم بقراءة ختمة قرآن على روحيهما .....عسى أن يُقرأ على أرواحنا يوماً ما

فكرة جميلة ومبادرة طيبة ..

بالنسبة لي لا توجد عندي أي مشكلة حتى و إن لم يكتمل العدد ..

بانتظار مشاركة باقي الأخوة والأخوات ..

محمد سرميني
10-09-2006, 05:23 PM
إنا لله وإنا إليه لراجعون
ياللمصادفة أخي البارحة كان هو ورفاقه في عزاء شيخ شاب و عندما سئلته عن اسمه فإذا هو باسل الجاسر
رحمهما الله وادخلهما فسيح جنانه.
وأنا مستعد معكم و جاهز وبانتظاركم...

بشّار
10-09-2006, 10:08 PM
من يعرف الشيخ باسل الجاسر برأيي أن عليه أن يقدم أقل شيئ ختمة له

فهو يستحق الكثير الكثير و لم أجد شيخا التفت الشباب حوله كما كان هو لما كان له من حجة و عقل راجح

و حسبنا الله و نعم الوكيل

ans
10-10-2006, 02:24 AM
ياللمصادفة أخي البارحة كان هو ورفاقه في عزاء شيخ شاب

بالفعل كان شاباً لم يتجاوز الثلاثين من العمر عاشها مؤثراً في هذه الحياة وترك بصمات واضحة في قلوبنا جميعاً ..


وأنا مستعد معكم و جاهز وبانتظاركم...

بارك الله فيك أخي محمد ..


من يعرف الشيخ باسل الجاسر برأيي أن عليه أن يقدم أقل شيئ ختمة له

بالطبع هذا أقل ما يمكننا أن نقدمه .. ولكن هل تشارك معنا أخي بشار في الختمة ؟؟ وخاصة أننا في هذا الشهر الفضيل والأعمال فيه مضاعفة بإذن الله .. وقراءة القرآن من أفضل الأعمال (بالاضافة إلى أن الوقت فيه مبارك إن شاء الله ) ..

نحن الآن أربعة مع الأخ الكريم بشّار .. أتمنى أن نجد مشاركة من بقية الأخوة الكرام .. ولكن إن بقي العدد على ماهو عليه سيتوجب علينا البدء في الأيام القليلة القادمة وطبعاً ستوزع الأجزاء بشكل متساوي بيننا (سبعة أجزاء ونصف الجزء لكل شخص مننا ) ..

Mido.Kat
10-10-2006, 10:11 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون .. رضينا بقضائك يارب ..

نسأل الله تعالى الرحمة والمغفرة للشيخ والمربي الفاضل باسل بن عبد الرحمن الجاسر ..

لسوء حظي لم تسنح لي الفرصة الالتقاء به .. ولكن كان أثره واضحاً في عدد الشباب الهائل الذي حضروا لتشييعه ..

وأريد أن أقول أيضاً ان الأمم الحية لا تتأثر بموت قادتها ودعاتها ولاتتوقف مسيرتها عن العطاء لأنها هي التي تخلقهم واحداً تلو الآخر ..

وحسبنا الله ونعم الوكيل.

أحمد عليّان
10-10-2006, 12:14 PM
إنّا لله و إنّا إليه راجعوان

الحمد على كل حال و رحمه الله و جعل مسكنه الجنة إن شاء الله

فعلا هذا الشاب كان مثال للشاب المؤمن المسلم لتمنى من الله ان يبعث فينا ما بعث فيه من حب العلم و التزام الحق .

اللهم ارحمه و اغفر له و اسكنه فسيح جنانك

kaka2000
10-10-2006, 10:32 PM
انا لله انا اليه راجعوان....
انا لم ادري بوفاة استاذي وشيخي وصاحب الفضل علي الا اليوم....
وتخيلوا اصابته بمرض سرطاني وهو في عز شبابه... فاتعظوا يا اصحاب....

محمد سرميني
10-10-2006, 11:10 PM
أنا برأي أيها الأخوة أن العدد أصبح مقبول فالنبدأ بالختمة...وما رأيكم ان تكون البداية من يوم الجمعة على ان تتم توزيع الأجزاء الكريمة يوم الخميس .....

والموت مُدرك كل واحد منا فالنعمل على لقاء ربنا بأعمال صالحة.

ريان
10-11-2006, 01:55 AM
الله يرحم الجميع
الشيخ باسل الجاسر كان استاذي بمدرسة أسعد عقيل بالسابع والتامن فعلا هالاستاذ كان من أروع المدرسين على الاطلاق ...... وصدمة كبيرة إنو سمعنا بهيك خبر مؤسف للأسف......



الله يرحم جميع موتانا

ans
10-11-2006, 02:52 AM
العدد أصبح مقبول فالنبدأ بالختمة...

إن شاء الله أخي محمد ولكن كنت أتمنى ممن أراد المشاركة معنا من الأخوة أن يقوم بذكر ذلك .. لا توجد مشكلة فنحن مانزال أربعة .. وإن شاء الله سيتم التوزيع كما اقترحت يوم الخميس لكي نفتح المجال لمن أراد أن يشاركنا من الأخوة الكرام ..

والموت مُدرك كل واحد منا فالنعمل على لقاء ربنا بأعمال صالحة.

Aya
10-11-2006, 09:08 PM
السلااااااااام عليكم ..

بقترح حتى ما نتأخر بالإنتظار ..نقسم الختمة علينا (10 أجزاء لكل منا )

واذا اراد أحد الإشتراك يأخذ من أقسامنا ...


1-10 ans
11-20 أنا
21-30 محمد سرميني


تقبل الله

ans
10-11-2006, 11:53 PM
سنبدأ إن شاء الله من اليوم .. ولن ننسى الدعاء للمربيين الفاضليين .. رحمة الله عليهما ..

وأوصي نفسي والأخوة بقراءة القرآن بتدبر وعدم السرعة في القراءة وفي ذلك يقول الحسن البصري : يا ابن

آدم كيف يرق قلبك وإنما همتك آخر السورة

تقبل الله منا ومنكم وجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم .. ورزقنا الله جميعاً عونه وتوفيقه

والصدق والإخلاص والقبول إن شاء الله ..

محمد سرميني
10-12-2006, 12:06 AM
توكلنا على الله ...فالنبدأ
أخ ans
أنا جاهز والاخت أية جاهزة والان ننتظر ردك لنبدأ معا (ومن ناحيتي سوف أستلم الاجزاء من 20 إلى 30
وذلك حسب ترتيب الأخت آية )
بالمناسبة...

اليوم صارت معي حادثة رائعة جدا لم أتوقع حصولها مبكرا هكذا (أو لم أكن أتوقع حصولها معي إطلاقا)
اليوم في صلاة التراويح وفي الركعة الثامنة وإذا بالإمام يقول (أيها الاخوة يوجد معنا اثر لرسول الله محمد صلى الله عليه وسلم فمن أحب تقبيله فالينتظر لما بعد التراويح)
أنا هنا طار عقلي وما صدقت حالي المهم وبلا طول سيرة بعد ما خلصنا وإذا برجل مسن يشع وجهه نور وكأنه ملك من عند الله (عن جد كان عم يضوي ضوي من نور الإيمان) وأخرج من جيبه مخملة خضراء وفيها ذلك الأثر
إنه
.
.
.
إنه بضع شعرات من شعر رسول الله محمد وهنا بدأت الناس تنصف وتقبل هذه المخملة التي تحوي الشعرات ثلاث قُبل ويضعها الإمام على قلب كل واحد وكان بعض الرجال والشباب يبكون وعندما جاء دوري شعرت بشعور غريب لم أشعر به من قبل في حياتي وخصوصا عندما لامست شفتاي المخملة وشممت تلك الرائحة وبدأت أقبل (آه ما أروع تلك اللحظة وما أروح تلك الرائحة )فعلا لم أشم مثلها في حياتي وعندما سئلت عرفت انها الرائحة التي تُعطر بها الكعبة الشريفة وقبر الرسول العظيم(فعلا رائحة رائعة رائعة)
(حتى عندما عدت للبيت وفتحت أمي لي الباب قالت لي ماهذه الرائحة الرائعة تصوروا بمجرد ملامسة فمي للمخملة علقت بي الرائحة طوال الطريق.)
وبعد أن خرجت أحسست براحة كبييرة جدا جدا جدا ...........


..................


...........
أحتاج جريدة لوصف تلك اللحظة فقط صدقوني
أطلت عليكم جدا ما...
مع ان هذا الكلام ليس له علاقة بموضوعنا بس صدقوني من كتر فرحي وسعادتي كتبت ما كتبته حتى في كتير جمل كنت بدي أحذفها بس تركتها لأنها عفوية وخرجت من قلبي فقد كان هو الذي يكتب وليست اناملي

بتمناها لكل واحد منكم عن جد
والسلام

ans
10-12-2006, 01:52 AM
أنا جاهز والاخت أية جاهزة والان ننتظر ردك لنبدأ معا

المشكلة أني قمت بالرد على الموضوع ولكن المنتدى يعتمد على خاصية موافقة المشرف العام على مشاركات الأعضاء الجدد ... لذلك يحتاج ردي إلى بعض الوقت ليتم ظهوره ... ^_^


ناحيتي سوف أستلم الاجزاء من 20 إلى 30

تقصد من 21 ---> 30 ..أليس كذلك ..؟؟


أحتاج جريدة لوصف تلك اللحظة فقط صدقوني

بالفعل شعور لايوصف .. بعضنا شعر به .. وبعضنا الآخر سيشعر به عند حوض النبي صلى الله عليه وسلم

فالنعمل لذلك اليوم ..

m.kharma
10-12-2006, 03:16 PM
طبعاً منقول عظم الله أجر الجميع هنا ..

مع أني لا أعرف عنه شيئاً ولم أسمع به حتى توفي وتكلمتم عنه ... لكن من يومين أخبرني صديقي بموته فعرفة كم هو مشهور ...

والآن وبما أنكم بدأتم الختمة ..

فأنا جاهز لأستلام أول ثلاثة أجزاء نظراً لمعرفتي بهم جيداً أو بعبارة أخرى منقول حتى آخر سورة "آل عمران"


وتحياتي

ans
10-16-2006, 11:12 PM
الحمد لله لقد بدأت بالقسم المخصص لي وإن شاء الله سأنتهي منه في الأيام القادمة ..

وأتوقع أن يكون ذلك حال جميع الأخوة ..

جزيتم كل خير ..

محمد سرميني
10-18-2006, 12:24 PM
وأنا أيضا بدأت في القسم المخصص لي وهو الثالث
وإن شاء الله أنجزه قريبا

Aya
10-18-2006, 09:16 PM
تمت قراءة جزئي بحمد الله ...

تقبل الله منا ومنكم

ans
10-20-2006, 04:30 PM
إنتهيت و الحمد لله من قراءة جزئي ..

ولا ننسى الدعاء لهم بالرحمة والمغفرة من الله تعالى ..

بارك الله بكم .. وجزيتم كل خير ..

ans
10-24-2006, 12:20 AM
ماهي الأخبار عندك أخي محمد .. ؟؟؟؟ ^_^

محمد سرميني
10-28-2006, 12:28 PM
السلام عليكم ......
أعتذر عن التاخير...................!
أنا إنتهيت من قسمي من يوم 29 رمضان (الأحد يمكن) ولكني تأخرت بالرد عليكم لأنني كنت مسافر والبارحة عدت وقد قمت بالدعاء اللازم في نهاية الختمة

عسى أن تكون ختمة مقبولة أن شاء الله

وشكرا

عاشقة الجنة
11-06-2006, 06:42 PM
رحمه الله و أسكنه فسيح جنانه
افتقدنا الصلاة خلفه في رمضان رحمه الله